تابعنا على المواقع التالية...

إحصائيات الموقع...

626399 : عدد زوار الموقع
41 : المتواجدون






جامعة طيبة تكشف خارطة مشاريعها وتتحدث بلغة الأرقام...

    |  المشاهدات : 2046   |  بتاريخ : 11/4/2012 10:32:30 AM

المركز الإعلامي جامعة طيبة تكشف خارطة مشاريعها وتتحدث بلغة الأرقام

 

40 مشروع تحت التنفيذ وأخرى ستطرح قريباً بتكاليف تتجاوز ملياري ريال
معالي مدير الجامعة: دعم خادم الحرمين الشريفين سيمكننا من الوصول إلى مصاف الجامعات العالمية

تسابق جامعة طيبة الزمن للانتهاء من حزمة مشاريع إنشائية ستشكل نقلة نوعية كبيرة في توفير بيئة تعليمية مناسبة لطلاب وطالبات الجامعة حيث يجري حالياً تنفيذ 13 مشروعاً تشمل مشروع إنشاء كلية العلوم (طلاب) المرحلة الأولى والمرحلة الثانية ومشروع إنشاء كلية التربية (طلاب) و مشروع البنية التحتية ومبنى قاعة الاحتفالات والمؤتمرات ومبنى الإدارة العليا ومبنى العمادات المساندة ومبنى معامل وفصول دراسية (شطر الطلاب) لمركز اللغة الانجليزية ومشروع كلية المجتمع (طلاب) ومحطة التحويل الرئيسية للكهرباء وإنشاء كلية التربية و إنشاء كلية العلوم (طالبات) و إنشاء مبنى معامل وفصول دراسية للطالبات وخصص لهذه المشاريع مبلغ يناهز المليار ريال.
ورفع معالي مدير جامعة طيبة الدكتور عدنان بن عبدالله المزروع خالص الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ولسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز حفظهما الله على ماتحظى به الجامعة من دعم كبير سيمكنها بمشيئة الله خلال أعوام قليلة من الوصول إلى مصاف الجامعات العالمية المستوى بعد اكتمال مشاريعها الإنشائية واستمرار العمل بتطبيق برامج الجودة على جميع برامجها, كما عبر معالي الدكتور المزروع عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن ماجد بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة على متابعته الدقيقة واهتمامه المستمر لكل مايخدم الجامعة ويسهم في تطورها وتوفير التعليم العالي في المدينة المنورة ومحافظاتها كما شكر معالي وزير التعليم العالي الدكتور خالد بن محمد العنقري والذي ساهمت توجيهاته ومتابعته المستمرة في ماحققته الجامعة من نجاح وتقدم في تنفيذ مشروعات وقطاعات الجامعة والتي ستهتم في دعم العملية الأكاديمية والبحثية وخدمة المجتمع.
 وقال معالي مدير الجامعة إن المشاريع المعتمدة في ميزانية العام 1431- 1432 تجاوزت العشرين مشروعاً تشمل مستودع الجامعة بمبلغ  1,455,043 ريال ومشروع توسعة مبنى التلفزيون بملغ 1,950,000 ريال ومشروع المباني الجاهزة بمبلغ  804,500 ريال ومشروع الملاعب المؤقتة بمبلغ 950,650 ريال ومشروع فحص وتحليل التربة بمبلغ 397,500 ريال ومشروع منظومة إدارة المباني بمبلغ  675,950 ريال ومشروع الألياف الضوئية بمبلغ 374,366 ريال ومشروع تأمين مباني جاهزة للخدمات التعليمية بمبلغ 453,816 ريال ومشروع نقل محطات كهربائية بمبلغ 998,362 ريال ومشروعي خدمات لمركز الأبحاث بمبلغ 1,737,585 ريال كما اعتمد مبنى كلية إدارة الأعمال المرحلة الأولى بمبلغ 54,259,288 ريال والمرحلة الثانية بمبلغ 33,259,611 ريال  ومبنى الفصول المشتركة بمبلغ 40,499,327 ريال ومشروع تنفيذ خزان المياه الأرضي بمبلغ  813,496 ريال ومشروع تنفيذ خزان الصرف الصحي  859,654 ريال.
 وأبان معالي الدكتور المزروع أن سبعة مشاريع جديدة اعتمدت في الميزانية هي مشروع البنية التحتية للجامعة (مرحلة خامسة) ومشروع البنية التحتية للفروع (مرحلة أولى) ومشروع بناء مسجد في المقر الرئيسي للجامعة ومشروع مبنى كلية الهندسة بينبع ومشروع مبنى كلية العلوم الطبية والتطبيقية بينبع ومشروع مبنى كلية العلوم والآداب بالعلا ومشروع إسكان الطلاب (مرحلة ثانية).
 وأضاف الدكتور المزروع أن 17 مشروعا تم طرحها واعتمد لها في الميزانية مبلغ وقدره 788,914 مليون ريال في حين بلغ إجمالي اقل العروض المقدمة للتنفيذ 1,706,578,405 ريال وتشمل هذه المشاريع إنشاء كلية علوم الحاسبات (طالبات) بمبلغ 100 مليون ريال وكلية إدارة الأعمال (طالبات) بمبلغ 100 مليون ريال ومشروع الفصول المشتركة للطالبات والصالة الرياضية المغلقة (طالبات) والساحات المرتبطة بها بمبلغ 20 مليون ريال ومشروع إسكان الطالبات ومشروع كلية التأهيل الطبي  (للطالبات) بمبلغ 24 مليون ريال ومشروع كلية الآداب والعلوم الإنسانية ( طلاب ) بمبلغ 100 مليون ريال والمعهد العلي للأئمة والخطباء بمبلغ 45 مليون ريال والمسجد والساحات المرتبطة به بمبلغ 9 ملايين ريال ومبنى الدائرة التليفزيونية والتعليم عن بعد بمبلغ 50 مليون ريال وكلية الحاسب الآلي (للطلاب) بمبلغ 100 مليون ريال والمكتبة المركزية بمبلغ 70 مليون ريال ومشروع الصالة الرياضية المغلقة (الطلاب) بمبلغ 20 مليون ريال ومشروع الملاعب الرياضية المفتوحة (للطلاب) بمبلغ 50 مليون ومشروع مبني مواقف السيارات متعددة الأدوار والذي بلغ أقل عرض قدم لتنفيذه 45 مليون ريال.
وتضم جامعة طيبة داخل المدينة المنورة 16 كلية ومعهدا  و 12 مركزا و13 كلية في المحافظات وستة كراسي علمية تمت موافقة مجلس الجامعة على إنشاؤها وتم توقيع تمويلها وتشمل كرسي الأمير ماجد بن عبد العزيز (رحمه الله) للعمل التطوعي وتطبيقاته وكرسي المعلم محمد بن لادن لتقنيات التشغيل والصيانة وكرسي الشيخ يوسف عبد اللطيف جميل للقراءات  وكرسي المعلم محمد عوض بن لادن لأبحاث الإعجاز العلمي في الطب النبوي التكاملي وكرسي الشيخ صالح عبد الله كامل لأصح الصحيح في الحديث الشريف وكرسي الجزيرة للصحافة الإلكترونية كما تضم الجامعة 3 جمعيات علمية هي الجمعية السعودية للتقنية الحيوية (تأسست عام 1426هـ) والجمعية السعودية للموهبة والإبداع (تأسست عام 1429هـ) والجمعية السعودية للقياس والتقويم (تأسست عام 1430هـ) ويصدر عن الجامعة 4 مجلات علمية محكمة هي مجلة جامعة طيبة للعلوم التربوية (نصف سنوية) ومجلة جامعة طيبة للعلوم الطبية (نصف سنوية) ومجلة جامعة طيبة للعلوم (نصف سنوية) ومجلة جامعة طيبة للآداب والعلوم الإنسانية.
ويبلغ عدد طلبة الجامعة لعام 1432/1433هـ في درجة البكالوريوس انتظام: 33666 طالباً وطالبة، منهم 10403 مستجداً، وتمثل نسبة الطالبات نحو 71% فيما يبلغ عدد طلبة البكالوريوس انتساب: 14837 طالباً وطالبة، وتمثل نسبة الطالبات نحو 51.5% وبلغ عدد طلبة التعليم الموازي 2345 طالباً وطالبة، وتمثل نسبة الطالبات نحو 60%  فيما التحق بالدبلومات دون الجامعية (الكليات الصحية والمجتمع): 3542، وتمثل نسبة الطالبات نحو 61% فيما يلتحق بالدراسات العليا 2228 طالبة وطالبة، وتمثل نسبة الطالبات نحو 54%  يقوم على تدريسهم 1084 أكاديمي منهم 726  من الذكور و258 من الإناث وبلغ عدد خريجو جامعة طيبة لعام 1431/1432هـ 6591 طالباً وطالبة، منهم  1712 طالباً و4879 طالبة وعدد الخريجين بكالوريوس انتظام 4327 طالباً وطالبة، منهم 945 طالباً و3382 طالبة وضمت سجلات الخريجين بكالوريوس انتساب 964 خريجاً منهم 212 طالبا، و752 طالبة وعدد الخريجين بدبلوم دون الجامعي (كليات المجتمع والكليات الصحية) 840 طالباً وطالبة منهم 369طالباً و471 طالبة فيما بلغ عدد الخريجين في مرحلة الدراسات العليا (دبلوم عالي، ماجستير، دكتوراه) 81  طالباً وطالبة، منهم 44 طالباً و37 طالبة وبلغ عدد الخريجين تعليم موازي 379 خريجا منهم 142 طالباً، و237 طالبة.
واستفاد من منح الجامعة للدراسة من الطلاب غير السعوديين للعام الجامعي 1432/1433هـ 34 طالباً من اليمن والجزائر وغانا والصومال وموريتانيا والبانيا فيما ابتعثت الجامعة 98 من المحاضرين والمعيدين  خلال العام 1431- 1432هـ لإكمال دراستهم العليا منهم 18 مبتعثاً للداخل و80 مبتعثاً للخارج , ووقعت الجامعة عدد من إتفاقيات الشراكة العلمية الدولية مع عدد من الجامعات من بريطانيا واستراليا وكوريا الجنوبية وكندا وأمريكا وجنوب أفريقيا وماليزيا .
وأوضح معالي الدكتور المزروع أن الجامعة فازت على مستوى المملكة بعدة مشاريع تنافسية بحثية وتدريبية وتطويرية ضمن مشروع آفاق من بينها مشروع نظام القبول والاستيعاب في مؤسسات التعليم العالي في المملكة ومشروع تقنيات التعليم ومشروع برنامج سد الفجوة بين مهارات استخدام الحاسب والتعلم الإلكتروني لدى أعضاء هيئة التدريس ومشروع تنمية مهارات التدريس وإتقانها لأعضاء هيئة التدريس بالجامعات وبرنامج الورشة التوعوية للتعليم المدمج التطبيقي ومشروع تنمية مهارات البحث العلمي وإتقانها لمن في حكم أعضاء هيئة التدريس بالجامعات السعودية ومشروع تنمية مهارات القيادات من أعضاء هيئة التدريس في الجوانب المالية للجامعات السعودية ومشروعات تطويرية تضم مشروع تطوير خطة علمية لأقسام الإدارة التربوية للحصول على الاعتماد الأكاديمي من هيئات دولية متميزة ومشروع تطوير نظام التسجيل بالفيديو للمحاضرات لرفع كفاءة العملية التعليمية وتحسين البنية التحتية التقنية للأقسام الأكاديمية ومشروع تطوير قسم رياض الأطفال بكلية التربية بالعلا كما اعتمدت وزارة التعليم العالي لعام 1432/1433هـ مشروع تطوير برامج وخدمات الإرشاد الطلابي في الجامعات السعودية ومشروع تطوير استراتيجيات وطرق التعليم المتمركز حول الطالب في الجامعات السعودية .
وأشار معالي الدكتور المزروع إلى أن الخطة الاستراتيجية لجامعة طيبة تؤكد ضمن أهدافها على توفير بيئة جامعية جاذبة ومتكاملة من خلال استكمال بناء المدينة الجامعية في مقر الجامعة وإحلال جميع المباني المستأجرة في الفروع بمباني حديثة تملكها الجامعة والعناية بجمال وتناسق مباني الجامعة، بما يعكس حضارة وتراث المدينة والاهتمام بالملاعب والصالات الرياضية وتطوير صالات الاحتفالات والعناية بمظهرها الجمالي  وتوفير الساحات والقاعات اللازمة لإقامة المعارض المحلية والدولية على أرض الجامعة كما تعمل إدارة الجامعة على الارتقاء بمكانة وتصنيف الجامعة محليا وإقليميا وعالميا من خلال الحصول على الاعتماد الأكاديمي المؤسسي والبرامجي من الهيئات المحلية والعالمية وبناء آليات واضحة وفاعلة لقياس جودة التدريس وتحسينه المستمر وتوفير الدعم اللازم للبرامج الدراسية والأقسام والمراكز العلمية التي تمتلك مقومات المنافسة محلياً وعالمياً وفق معايير موضوعية وتكوين شراكات استراتيجية وبرامج توأمة مع مؤسسات تعليمية ومراكز أبحاث متميزة إضافة إلى بناء آليات لتشجيع أعضاء هيئة التدريس لإعداد البحوث ونشرها في الدوريات العلمية المحكمة ذات المكانة الرفيعة.








الاسم الكريم :  
البريد الالكتروني:  
  كتابة التعليق