تابعنا على المواقع التالية...

إحصائيات الموقع...

633089 : عدد زوار الموقع
46 : المتواجدون






الجامعة تختتم برنامجها سبل تجنب الأخطار الصحية من مستلزمات الأعمال الفنية...

    |  المشاهدات : 3806   |  بتاريخ : 5/14/2013 12:59:44 PM
الجامعة تختتم برنامجها سبل تجنب الأخطار الصحية من مستلزمات الأعمال الفنية
  المركز الإعلامي

 

لنشر وعي السلامة وحماية البيئة في الأعمال الفنية

جامعة طيبة تختتم برنامجها سبل تجنب الأخطار الصحية من مستلزمات الأعمال الفنية

اختتمت جامعة طيبة مساء أمس الاثنين فعاليات يوم البيئة لعام 1434هـ الذي نظمته بعنوان  "سبل تجنب الأخطار الصحية من مستلزمات الأعمال الفنية" خلال الفترة من 1-3 رجب 1434هـ بالجامعة .

وأوصى برنامج فعاليات الدورة الأولى التي قدمتها اللجنة الدائمة للوقاية من الإشعاع والتوعية البيئية ضمن فعاليات يوم جامعة طيبة للبيئة بتعزيز التربية البيئية لدى الأفراد والجماعات بداية من الأسرة ونهاية بالعالم المتعلم في المدارس والجامعات ، وتطوير مناهج التربية الفنية بما يتناسب مع الفئة العمرية وجنسها والمكان الملائم وتزويده بكافة وسائل الأمن والسلامة وعمل ملاحق في نهاية منهج التربية الفنية يتضمن بعض الإرشادات الهامة ، والتنسيق مع وحدة المناهج بوكالة الجامعة للشؤون التعليمية بمراجعة توصيف مقررات الكيمياء التي تدرس لقسم التربية الفنية بالجامعة وتطوير المنهج ليكون متوافقاً مع تخصص التربية الفنية ويقدمه متخصصون في الكيمياء التطبيقية ، ومد جسور التواصل بين وزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم العالي عن طريق استشارة خبراء وعلماء التربية الفنية بالتعليم العالي في وضع الخطط والمناهج المتناسبة مع واقع الحال في المدارس والفئة العمرية وتكليف لجنة مشتركة بين جامعة طيبة ( يمثلها مختصون ومختصات من قسم التربية الفنية ) وجمعية الثقافة والفنون ووزارة التربية والتعليم ( مشرفون ومعلمون ومشرفات ومعلمات التربية الفنية ) لإعداد وثيقة السلامة للمستلزمات الفنية محتوية على ملصقات السلامة وشرح لمعاني علامات المنع والخطر والتحذير والطوارئ ، وفتح قنوات تعاونية مع وزارة التجارة وجمعية حماية المستهلك للحد من دخول المنتجات الخطرة والمستخدمة في الأعمال الفنية إلى داخل البلاد وعمل رقابة على محلات البيع ، والتنسيق مع وزارة التربية والتعليم وجمعية الثقافة والفنون لعقد مثل هذه الدورات داخل مقارهم لتكون الفرصة أكبر لحضور المهتمين بالأعمال الفنية وتأهيل المهتمين منهم لإلقاء الدورات داخل إداراتهم ومدارسهم لتعم الفائدة لشريحة كبيرة من المستهدفين ، وحث الفنانين والمدرسين والمهتمين الذين يتعرضون بشكل دائم للمستحضرات الفنية بضرورة الكشف الطبي الدوري .

وكانت الدورة التي انطلقت فعالياتها السبت المنصرم ناقشت عددا من المواضيع المتعلقة بالأخطار الصحية لمستلزمات الأعمال الفنية التي قدمها المشاركون منها " كيف تنشأ المشكلات الصحية من مستلزمات الأعمال الفنية وكيف تتطور " و" كيف نتقي مشكلات المعادن والجسيمات الدقيقة المنبعثة من مستلزمات الأعمال الفنية " و " كيف نعمل على تحسين أداء آليات التوازن والتنقية الذاتية في أجسامنا " و "وسائل مقترحة لتجنب التعرض لأبخرة المواد الهيدروكربونية الطيارة أثناء الرسم وفي فترة التخزين " قدمها استاذ علم التلوث والتسمم البيئي المشارك الدكتور عبدالبديع حمزه زللي و" المشكلات الصحية الناتجة من التعرض لأبخرة المواد الطيارة المنبعثة من سوائل مستلزمات الأعمال الفنية " قدمها استاذ الطب المهني بكلية الطب الدكتور أحمد رفعت ، وكذلك ورشة عمل " الوسائل الأمنية اللازم اتخاذها في معامل التربية الفنية " قدمها الدكتور وليد القين ، كما تضمنت الدورة ورشتي عمل متخصصة في مجال البرنامج.

 







الاسم الكريم :  
البريد الالكتروني:  
  كتابة التعليق